إيلي صعب ، عنوان الابتكار

elie-saab
Profile photo of ياسر غوثاني

الاسم الأصعب في تاريخ الموضة، الخريطة الأولى للأناقة المدموجة بالحس العصري تارة و بالتقليدي العربي تارةً أخرى ، مهارة في التصميم ، واجتهاد بالعمل ، و ذوق رفيع جداً في الرسم و التخطيط ، وأبداع في طرح الموضة ، هو صاحب الطموح الكبير والمهارة الـلامتناهية ، صاحب البصمة العربية العالمية ، أنه ” إيلي صعب ” مصمم الأزياء العالمي الأشهر .

ولد صعب في مدينة بيروت اللبنانية في الرابع من تموز لعام 1964، لعائلة رائعة حافظت على ابنها ونم٘ت موهبته في الابتكار ، فقد ظهرت الموهبة على إيلي الصغير مبكراً جداً حيث كان يقص الستائر و قماش الموائد كي يصنع منها فساتيناً لشقيقاته، كان يرسمها على ورق ثم يحاول تقليدها على أرض الواقع، مما جعله ينطلق مسرعاً محدداً هدفه نحو باريس كي يدرس تصميم الأزياء هناك وهو في السابعة عشر من عمره ، تخرج من باريس وعاد لبلده الأم يحمل في عقله أفكار وطموحات كبيرة ، أفتتح مشغلاً صغيراً في أحد أحياء بيروت ، وبعد مرور خمسة عشر سنة من العمل تطور عمله وتوسع مشغله الذي كان متواضعاً حتى أصبح الأكبر .

نسج أفكار التصاميم من وحي خياله ، ومن بنيات أفكاره ، لمع في هذا الفن ، وتألق في  رسم الموديلات والتصاميم على الورق بقلمه الرصاص الذي كان بمثابة هو رأس ماله ، لم يقف ” إيلي صعب ” عند هذا الحد بل كان طموحه أن يصل إلى المراتب المرتفعة ، عمل جاهداً لتصميم موديلات راقية ، وأزياء فاخرة ،و مع مطلع عام 1997، قام بطرح أول مجموعة فساتين خاصة به في إيطاليا، ليكون صعب حينها من الذين يتحكمون بالموضة في السوق العالمية ، فهو يعتبر أول مصمم أزياء عربي يقتحم أسبوع الموضة في روما ، و أيضاً تصدر أجنحة الخياطة الرفيعة والملابس الجاهزة في أسبوع الموضة في باريس .

أنشأ مصنعاً للملابس الجاهزة في مدينة ميلانو ، أبدع في تصميم فستان مميز للممثلة “هاري بيري” التي ارتدته في حفل جوائز الأوسكار وحصلت بذلك الوقت على جائزة أفضل ممثلة لعام 2002، من هنا أنطلق صعب في رحلة تصميم الفساتين للفنانات وممثلات هوليوود ونجمات عالميات، فقد صمم فستاناً للملكة “رانيا الياسين” زوجة العاهل الأردني “الملك عبد الله بن الحسين” ، وصمم أيضاً فستان في سنة 2014 للنجمة “أنجيلينا جولي” أرتدته في حفل توزيع جوائز الأوسكار ، أصدر موديلات لفساتين أرتداهن العديد من نجمات العالم، كانت فساتينه لطالما تلفت النظر،إن كان بتناسق ألوانها ، أو ببراعة خياطتها ، أو بتفردها بتصميم ساحر جداً .

elie-saab-2

عمل صعب أيضاً في مجال التصميم الداخلي ، فقد صمم فندقاً في دبي وحمل أسمه فيما بعد، صمم أيضاً يختاً خاصاً به وعرض في معرض ابو ظبي لليخوت ، وو كأن عالم التصميم قد خلق كي يكون لإيلي صعب ، فابتكار شيءٍ فريدٍ من لا شيء ، هو لعبة مصممنا الأروع صعب ،أطلق أول عطر له في 2005، وحصل على أعجاب الكثير من رواد التميز والأناقة الشخصية .

رغم تنوعه في مجالات العمل إلا أنه برز في تصميم فساتين السهرات والأعراس بشكل أكبر ، تميز بأناقة تصاميمه ، ولفت الأنظار لموديلاته ، وسحر موضته ، وتألق أعماله ، ودقه تفاصيل قصاته ، لم يترك للفنانات ولا لنجمات الحفلات العالمية أي خيار إلا تصاميم ” إيلي صعب ” حتى الآن لا تزال يداه تنسجان روائع الموديلات وصرخات الموضة العالمية ،فقد خط حلمه منذ البداية واضحاً  إما العالمية ، أو لاشيء، و قد حصل على العالمية ، و أراهن أنه حصل أيضاً على كل شيء ، فموهبته التي تكاد تكون رهيبة ، جعلته الأول في عالم التصميم و الابتكار شاءت الأذواق أم أبت .

 يعتبر إيلي صعب الآن الاسم العريق والأكثر تردداً بين المصممين العرب والعالميين فهو المبدع المتألق الذي جعل اسم لبنان على خارطة الموضة العالمية ، و فرض وجوده ووجود لبنان عالمياً ، قصة نجاح هذه الشخصية تثبت لكل شاب وشابة أن لا شيء مستحيل مع وجود التميز والإتقان في العمل فبالطموح الكبير يمكن لكل أحد أن يحقق أحلامه حتى و ان كانت بعيدةً غريبةً او تخال للبعض أنها مستحيلة .

عن الكاتب

Profile photo of ياسر غوثاني

ياسر غوثاني

اترك تعليقاً