بيير أميديار ، شيفرة نهاية الأسبوع

تعلق بالحاسوب منذ صغره و تكاثفت جهوده لدراسته و تعلمه عن كثب إلا أنه لم يتخيل يوماً أنه سيكون سبباً في إيجاد موقع إلكتروني يقدم التجارة التقليدية بصورة تقنية مبهرة ، ليضم ملايين من المشتريين للمنتجات التي يقدمها ، كانت فكرة طرحتها صديقته ليستمد منها هو أفكاراً و أفكار ، إنه “بيير أميديار” الأمريكي الإيراني الأصل ، الرجل الذي كان وراء موقع ” إي باي” المشهور بتقديمه خدمة بيع المنتجات عبر الانترنت بطريقة المزاد العلني .

ولد بيير أميديار في الثاني عشر من شهر حزيران لعام 1976، في مدينة باريس في فرنسا لأبوين ايرانيين، لينتقل في السادسة من عمره للعيش في الولايات المتحدة الأمريكية ، ونشأ في ولاية واشنطن العاصمة ، درس بيير في مدرسة “سانت اندرو” وتخرج منها عام 1984 ، ليلتحق حينها بجامعة ” تافتس” التي تخرج منها بشهادة في علم الحاسوب ، ويحقق بذلك قليلاً من شغفه الدائم منذ صغره نحو الحاسوب و عالمه .

بعد ذلك بدأت حياة العمل لدى بيير حيث انضم لطاقم عمل شركة ” كليرز” والتي تتبع بالأساس الى شركة   ” آبل ” العملاقة ، و أثناء ذلك شارك بيير في إنشاء شركة ” آي شوب ” المختصة في التجارة الالكترونية ولكن هذه الشركة بيعت للعملاقة ” مايكروسوفت ” في عام 1996 ، و كل تلك المجالات لم تشفي شغف بيير نحو الحاسوب ولم ترضِ غروره ، و بدأ يفكر ويفكر بما يمكن له أن يقوم به لتأتيه الإجابة على شكل امرأة ، وهي صديقته ” باميلا ويلسي” ، والتي تزوجها بيير عام 1999 .

Pierre Omidyar-2

وقد  كانت هوايتها القديمة التي طرحتها على بيير أثناء تناولهما طعام العشاء في إحدى الليالي سبباً رئيساً في بناء موقع ” آي باي” ، حيث أخبرته باميلا أنها كانت تهوى جمع أوعية حلوى ” البيز” و بيعها إلا أنها واجهت صعوبة في بيعها و ايصالها لأكبر عدد من الناس ، هناك لمعت الفكرة في مخيلة بيير أكثر فأكثر ليمضي عطلة نهاية الأسبوع كاملة وهو يصمم في شيفرة موقع الكتروني يحقق سهولة ايصال أي سلعة لأكبر عدد ممكن من الناس حول العالم ، و هكذا استطاع الشاب ذو الـ28 عاماً تصميم موقع الكتروني يوفر خدمة بيع وشراء المنتجات عبر الانترنت حيث يصل بذلك الى أكبر شريحة من الزبائن .

اقرأ ايضاً : قصة نجاح صاحب تطبيق سناب شات “إيفان شبيغل”

و تم تدشين الموقع في يوم العمال العالمي “الاثنين – الرابع من سبتمبر -لعام 1995″ ،  و بدأ الموقع يجتذب الزبائن أكثر فأكثر  ليتم تغير اسمه بعد عامين من تدشينه من ” ايكو باي ” الي ” اي باي ” بعد أن توسع العمل أكثر، وأصبح بيير أميديار رئيساً له في عام  1998، واستمر الموقع بالازدهار أكثر لتصل أرباحه في عام 2003 الى 2 بليون دولار أمريكي ، حيث كان الموقع يضم حينها أكثر من 25 مليون مسخدم حول العالم مسجلين بموقع “اي باي” ويبيعون ما يقارب ال 45.000 سلعة مختلفة ، حيث و بذلك توسعت الشركة أكثر فأكثر وانتشرت بين القارات لتصل آسيا و أروربا و الصين والهند .

النجاحات والثروة التي وصل إليها بيير أميديار لم تمنعه من القيام ببعض الأعمال الخيرية حيث يعتبر وزوجته أحد أهم ناشطي الأعمال الخيرية حول العالم، فبيير أيضاً هو الرئيس التنفيذي لمنظمة “أميديار” والتي تهتم بخلق فرص حقيقية للأفراد لتمويل مشاريعهم و تحسين المستوى المعيشي لهم، فتكون عبارة عن منظمة تدعم الفرص والأفكار ، هذا و ناهيك عن التبرعات التي قدمها الى الجامعة التي تخرج منها  والتي تقدر ب 100 مليون دولار أمريكي ، وقد تعهد أميديار وزوجته بالتبرع في كل عام بما نسبته 1% من ثروتهما .

و هكذا يحقق بيير أميديار نجاحاً ملحوظاً في مجالات التقنية متخذاً بذلك أسلوباً غر مألوف ففي نصيحة قدمها ذات مرة قال فيها : نصيحة لمن يسأله  إذا أردت أن تكرر ما فعلته أنا بحذافيره، فلا تضيع وقتك، فقد سبقك غيرك إلى ذلك، وأصبحوا أكثر خبرة منك، لكن عليك أن تفعل شيئاً تحبه وتكون مقتنعاً به بقوة، وتكون على استعداد لتعطيه كل شيء .

و بذلك يقدم بيير أيضاً إحدى صور العزيمة والإصرار على النجاح فرغم عدم تحقيقه النجاح منذ البداية إلا أنه استمر في السعي و العمل حتى حقق مراده، ليصبح اسم موقعه اليوم نجماًيلمع في سماء التجارة الالكترونية .

 

عن الكاتب

Profile photo of رناد مجدلاوية

رناد مجدلاوية

طالبة تكنولوجيا ، اهوى الكتابة فالكتابة هي التصالح الأبدي بين الفكرة و تطبيقها ، و هي الهوية البيضاء وسط ظلام الكون ، وحينما نمزج تركيبتا التكنولوجيا و الكتابة نخرج بأكثر الأماكن قرباً الى قلبي و هو "موقع شخصيات"

اترك تعليقاً